محمد البلداوي: أمريكا متهمة بقصف معسكر التاجي لتبرير وجودها وادخال صواريخ “باتريوت” الى العراق

اتهم تحالف الفتح اليوم الاحد، القوات الأمريكية بالوقف خلف قصف معسكر التاجي ببغداد لاستخدامها ذريعة في تحقيق بقائها العسكري في البلاد وادخل منظومة صواريخ “باتريوت”، فيما بين ان فصائل المقاومة الإسلامية لازالت ملتزمة بتوصيات الحكومة ولن تنفذ أي هجمات ضد الوجود الأمريكي.

وقال النائب عن كتلة الصادقون محمد البلداوي في تصريح صحفي إن “واشنطن أعلنت سابقا أنها سترسل صواريخ باتريوت لقواعدها العسكرية في العراق لتحقيق استمرار وجودها العسكري”، لافتا إلى إن “قصف معسكر التاجي تقف خلفه القوات الأمريكية لاستخدامه ذريعة بضرب مواقع الحشد الشعبي واستمرار وجودها داخل العراق، فضلا عن إيجاد ذريعة لإدخال صواريخ باتريوت لقواعدها العسكرية”.

وأضاف أن “واشنطن تحاول عرقلة قرار البرلمان بإخراج القوات الأجنبية من البلاد بشتى الطرق وأبرزها استخدام ضرب مواقعها داخل العراق واتهام الحشد الشعبي وفصائل المقاومة”، مبينا أن “فصائل المقاومة الإسلامية لازالت ملتزمة بتوصيات الحكومة ولن تنفيذ أي هجمات ضد الوجود الأمريكي وحتى أن نفذت فلا تخشى وتعلن عنه بشكل رسمي”.