الفتلاوي: المؤامرات الأميركية تهدد النظام في العراق

حذر النائب عن كتلة الصادقون فاضل الفتلاوي،, الثلاثاء, من أن المؤامرات والتهديدات الأميركية تستهدف النظام في العراق، داعيا القوى السياسية الى ضرورة ان تعي خطورة تلك التهديدات.

وقال الفتلاوي في تصريح صحفي، “إننا لا نخفي ابدا وجود تهديدات ومؤامرات امريكية ضد نظامنا الديمقراطي الجديد , الا ان زمن الانقلابات ولى منذ التغييرعام 2003 واي حديث عن انقلاب عسكري فهو فاشل بسبب نظام الحكم الذي يعتمد على تعدد مراكز القيادة ونظامه نظام ديمقراطي”.

واضاف ان “على القوى السياسية كافة بكل مكوناتها واطيافها ان تعي مدى خطورة التهديدات الامريكية التي بامكانها الاستمرار بسياسة اضعاف العراق اقتصاديا ومحاصرته سياسيا فعليها توحيد المواقف اتجاه القضايا الوطنية المصيرية لكونه اعتى سلاح لمواجهة امريكا وحلفائها من دول الخليج”.

وكان الدبلوماسي الإيراني السابق امير موسوي حذر في وقت سابق، من تكرار ما حصل في الحسكة مع سجن الحوت الذي يضم الاف الإرهابيين وازلام النظام السابق، فيما أكد امتلاك العراق ادلة على مخطط الانقلاب العسكري الذي تنوي أميركا القيام به.