الصادقون تكشف عن “حرب” يستخدمها الأميركان ضد اصحاب القرار في العراق

كشفت كتلة صادقون النيابية عن استخدام الادارة الأميركية “حرب” ضد اصحاب القرار في العراق.

وقال النائب عن الكتلة عبدالأمير التعيبان ” ان “الادارة الاميركية، تلوح بملف داعش وارجاعه العراق من جديد، خصوصا وان الدواعش متواجدين على الحدود العراقية ومتواجدين في الداخل بالحواضن”.

وأضاف التعيبان ان “اصرار الشعب العراقي والقوات المسلحة العراقية، هي كفيلة للقضاء على اي اعتداء او عدوان على العراق من قبل داعش أو غيره”، مبينا ان “التلويحات والتصريحات الأميركية عن عودة داعش الى العراق، هي جزء من الحرب النفسية او جزء من الحرب الباردة ضد القيادات واصحاب القرار في العراق”.