البلداوي: نرفض التدخل والتواجد الاميركي وزيارة الكاظمي يجب ان تركز على هذه الملفات

بين النائب عن كتلة الصادقون محمد البلداوي، الخميس، ان التواجد والتدخل الأميركي في العراق والملفات المهمة امر مرفوض وعلى الكاظمي استغلال زيارته الى واشنطن للتباحث حول هذه الأمور من اجل تحقيق الاحترام المتبادل وابعاد التدخلات الأميركية وتطبيق قرار البرلمان بالخروج الأجنبي.

وقال البلداوي ان “الجانب الأميركي وفي حال عدم التزامه بقرار البرلمان بإخراج قواته من العراق فأن ذلك سيهدد امن العراق والمنطقة، في وقت يؤكد فيه العراق على انه لن يكون ساحة للصراع بين الدول المتخاصمة”.

وأضاف ان “ العراق يسعى الى إقامة علاقات وفق احترام متبادل مع الجميع، من دون أي تدخل أميركي او اعتراض على شراء منظومة دفاع جوي وعرقلة عقد شركة سيمنز، حيث ان هذه التدخلات تقوض العلاقات مع واشنطن وتقابل برفض عراقي”.

وبين ان “استمرار تدخلات واشنطن بالملفات الاقتصادية وخاصة الاتفاقية الصينية إضافة الى تدخلها بالملفات السياسية، امر مرفوض ويجب على الكاظمي التطرق اليه في زيارته الى واشنطن”.