النائب محمد البلداوي : مخططات امريكية وخليجية لإحراق الجنوب وعودة اعمال العنف

حذر النائب عن كتلة الصادقون النيابية محمد البلداوي إن “هناك قوى اقليمية تقف وراء اثارة اعمال العنف والفوضى التي تشهدها محافظتي البصرة وذي قار”، مبيناً أنه “بعد احراق المحافظات الشمالية والغربية من خلال مشروع عصابات داعش الارهابية، عادت هذه المخططات الامريكية والخليجية الخبيثة من جديد لإحراق الجنوب ولكن من خلال استغلال التظاهرات الشعبية”.

البلداوي أضاف في حديث متلفز أن “مواقع التواصل الاجتماعي شهدت مؤخراً دعوات لتصعيد الاحداث من بعض المأجورين من خلال حمل السلاح والقيام بعمليات عنف ضد القوات الامنية”، مشيراً الى أن ” من يروج للعنف في ساحات التظاهر هم عملاء لأمريكا ولدول الخليج وهدفهم التخريب فقط واثارة الفوضى”.

وطالب البلداوي الجهات المعنية بـ”التعامل بحذر مع هذا الملف ومنع امتداده لبقية المحافظات من خلال ايقاف من يروج لهذه الاعمال وتعزيز الجهد الامني والاستخباري والتقصي لكشف حقائق من يروج للعنف ومحاسبتهم، فضلاً عن توعية الجمهور بخطورة اعمال العنف التي ستؤدي الى الفوضى في البلاد واحتضان المتظاهرين الوطنيين وعزلهم عن المندسين”.