عبد الامير التعيبان يعلق على زيارة ماكرون: جاءت لمصالح بلاده وليس العراق

علق النائب عن كتلة الصادقون، عبد الامير التعيبان، الأربعاء، على زيارة الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون إلى العراق صباح اليوم.


وقال التعيبان ، إن “زيارة ماكرون للعراق يأتي لضمان مصالح بلاده وحلفائه وليس لمصالح العراق” مضيفا أن “نرحب بزيارات الوفود شريطة عدم التدخل بشؤون العراق الداخلية”.

وأكد “نستبعد ان تجني هذه الزيارات الخير في ظل وجود الكاظمي”، لافتا إلى أن “العراق فاقد القرار والسيادة في ظل وجود السفارة الأميركية”.


وأشار التعيبان، إلى أن “العراق يعاني من فقدان القرار نتيجة تدخلات الولايات المتحدة”، موضحا أن “السلطة التنفيذية منشغلة في أمور أخرى وهي بعيدة عن استقبال الوفود”.

وأكمل النائب عن الصادقون أن “البرلمان صوت على قرار اخراج القوات الأميركية من العراق وعلى واشنطن احترام سيادة العراق”.