بيان كتلة صادقون ردا على تصريحات الرئيس الأمريكي ترامب الاخيرة

تعتبر كتلة صادقون ان التصريحات الاخيرة للرئيس الأمريكي حول أسباب التواجد العسكري الأمريكي في العراق تكشف السبب الحقيقي وراء هذا التواجد وأنه لا علاقة له بتقديم المساعدة للقوات الأمنية العراقية وإنما يراد منها استخدام العراق كمنطلق للاعتداء على مصالح دول الجوار وهذا ما يعد انتهاكا صريحا للدستور العراقي.
لذلك نطالب الحكومة العراقية لإعادة تعاملها مع ملف القوات الأمريكية على هذا الأساس ووضع حد لهذا التواجد الذي يريد ادخال العراق في صراعات ومشاكل لا طائل منها، وندعوا كل الكتل البرلمانية الموقرة للاتحاد في موقف وطني واحد في الدفاع عن السيادة وعن الدستور العراقي.

الاثنين 4شباط
٢٩ جمادي الأول