ثامر ذيبان : زيباري يقود حملة مسعورة ضد الحشد الشعبي

كشف النائب عن كتلة الصادقون النيابية ثامر ذيبان، الخميس ، عن الأسباب الحقيقية الذي دفعت وزير الفاسد المالية الأسبق هوشيار زيباري لشن حملة مسعورة ضد الحشد الشعبي، مطالبا هيئة الحشد الشعبي باتخاذ الإجراءات القانونية ضد هوشيار زيباري على خلفية اساءته للحشد القدس.

وقال ذيبان في تصريح صحفي إن “السبب الحقيقي من وراء اطلاق تصريحات مسيئة ضد الحشد الشعبي من قبل وزير المالية الأسبق المقال هو خشية الحزب الديمقراطي الكردستاني من تنامي قوة الحشد”.

وأضاف أن “الهجمة المسعورة التي قادها زيباري وهو أحد الوزراء الفاسدين السابقين والتي تعتبر إساءة واضحة لتضحيات الحشد”.

وأشار ذيبان الى أن “التصريحات المسيئة هدفها واضح وعو خدمة التحالف الصهيوامريكي”، داعيا هيئة الحشد الشعبي إلى “اتخاذ الإجراءات القانونية بحق كل من يسيء إلى هيئة الحشد الشعبي”.