عبد الأمير التعيبان : السفارة الأمريكية تحاول منع وصول التحقيقات الخاصة بجريمة المطار

اتهم النائب عن كتلة الصادقون النيابية عبد الامير التعيبان، الاربعاء، السفارة الأميركية في بغداد بالعمل على فرض سطوتها على الحكومة العراقية ومنع وصول التحقيقات الخاصة بجريمة اغتيال قادة النصر قرب مطار بغداد الدولي.


وقال التعيبان في تصريح صحفي إن “السفارة الأمريكية تفرض رايها على الحكومة وتمنع وصول التحقيقات باغتيال قادة النصر إلى البرلمان”، مؤكدا أن “هذا الامر اصبح واضحا”.


وأضاف أن “سفارة الشر في بغداد تفرض قرارها على الحكومة والسيادة العراقية”، داعيا اياها الى “الكف عن غطرستها العنجهية تجاه سيادة العراق وشعبه”.

وكان نواب اتهموا في وقت سابق حكومة رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي بــ”المماطلة والتسويف” في حسم نتائج التحقيق الخاصة بقصف مقرات الحشد الشعبي وجريمة مطار بغداد، مؤكدين وجود ضغوط أميركية تحول
دون ذلك.