محمد البلدوي: ينتقد الصمت الحكومي ازاء استمرار ارتكاب الجرائم ضد الحشد الشعبي

بين النائب عن كتلة الصادقون محمد البلداوي، ان اميركا ارتكبت جريمتها بحق قوات الحشد الشعبي في الداخل العراقي وليس في الجانب السوري كما روجت له، منتقدا الصمت الحكومي ازاء استمرار ارتكاب هذه الجرائم من دون رد فعل يذكر.

وقال البلداوي، ان “المواقف المتسلسلة للهجمات الاميركية تثبت ان هناك اطراف متأمرة ضد العراق وحشده الشعبي، حيث هناك من يرسل معلومات مغلوطة لتنفيذ الاستهدافات والجرائم بحق العراقيين”.

واضاف، ان “هناك حالة من التوتر في المنطقة واستهداف اميركي متكرر لقطعات الحشد الشعبي وخاصة اللواء 46 المنتشر على الحدود العراقية السورية، حيث تتواجد هذه القوات ضمن الجانب العراقي وليس كما روجت له اميركا على انها في الجانب السوري”.

وبين، ان “اللواء المذكور اعطى الكثير من الشهداء والجرحى جراء الجرائم والاستهدافات الاميركية المتكررة على الشريط الحدودي دون رد فعل حكومي يذكر ازاء تكرار الهجمات على هذه القوات”.