حسن سالم: بيع اصول الدولة صفقة فساد كبرى وخيانة للشعب العراقي وضياع الاجيال

اكد  النائب عن كتلة الصادقون، حسن سالم، اليوم الاحد، ان المفسدين لم يكتفوا بنهب اموال الشعب العراقي بل تعدت اساليبهم الى افلاس الدولة وبيعها وشرعنة هذا الامر الخطير من خلال درجه في بنود الموازنة.

وقال سالم في بيان ان “وجود هذه الفقرة في الموازنة تعتبر كارثية وفحواها ان الحكومة تستطيع أن تبيع اي أصل من أصول الدولة، بمعنى أن الدولة بعد سنوات ستكون فقيرة جدا ولا تملك اي أصول..العراق سابقا كان يعتمد على الملكية العامة لأصول الدولة“.

وأضاف ”ان الدولة تملك كل شي في المجتمع، والان وبوجود الفاسدين يريدون افقار الدولة جدا بحيث اي لا تملك الدولة اي شي، وهذا ما يجعل الحكومة لا تملك تنمية مستدامة للأجيال القادمة.. بمعنى افقار هذا الجيل والأجيال اللاحقة”.

وأشار النائب حسن سالم ”لذا يجب إسقاط هذه الفقرة من الموازنة بعدم التصويت عليها وهذه امانه في اعناق الشرفاء برفض هذه المادة”.