حسن سالم: بقى الصدر شامخا خالدا في قلوب الاحرار وذهب الجلاد الهدام الى مزابل التاريخ مع قذاراته العفنة

ذكر النائب عن كتلة الصادقون، حسن سالم، اليوم الجمعة، في ذكرى استشهاد السيد الصدر وشقيقته، بقى الصدر شامخا خالدا في قلوب الاحرار وذهب الجلاد الهدام الى مزابل التاريخ مع قذاراته العفنة.

وقال سالم في بيان“ يلعن كل لحظة لما اقترفته اياديه الاثمة على قتل السيد الشهيد اية الله العظمى فيلسوف القرن العشرين محمد باقر الصدر واخته العلوية بنت الهدى رضوان الله تعالى عليهما“.

واضاف سالم “في مثل هذا اليوم الماساوي نتذكر شهيد الاسلام المحمدي الاصيل واخته المجاهدة انما نتذكر الكفاح الحسيني والثورة المنتصرة روحا ومبدئا وعقيدة وثبات بوجه اعتى طاغوت عرفته البشرية المهزوم المقبور صدام الذي شاء الله ان تبان حقيقته ليخرجوه من حفرته كالفأر ولاقول جرذ لان الجرذ اكبر وتتحطم كل اساطير الكذب والخرافة من البطل القومي والقائد الضرورة ليخرج من حفرة ويقبر في حفرة لتتنجس هذه الحفرة بكل مساوئه من كذب وتحايل وخسة وعمالة واجرام ويصبح ذلك القبر الى مكان لتلقي الاحذية والبصاق واللعن وعذرا سيدي لا للمقارنة ولكن ولابد من بيان طريق الحق والباطل والخير والشر والمصلح والمفسد ليتحول قبر شهيدنا الى مزار للتبرك والشفاعة على سيرة اجداده الائمة الهداة صلىات ربي عليهم اجمعين.

سلام عليك ياابا جعفر يوم ولدت ويوم استشهدت ويوم تبعث حيا مع الشهداء والصديقين.