رئيس كتلة الصادقون النيابية يلخص ازمة كهرباء العراق ومسبباتها

لخص رئيس كتلة الصادقون النيابية عدنان فيحان، اسباب ازمة الكهرباء التي بدأت مع بداية فصل الصيف ومن المعاقب بها ومن فرض العقوبة.

وقال فيحان في تغريدة على منصة تويتر ما نصه “جواب المسؤولين التنفيذيين عن أسباب تردي الكهرباء

١- عدم إجراء الصيانة على محطات الانتاج وخطوط النقل

٢- قلة تجهيز الوقود من وزارة النفط

٣- توقف ايران عن تجهيزنا بالغاز.

على لغتنا الدارجة ناقشهن وحدة وحدة

لماذا لم يتم إجراء الصيانة؟

لان التخصيص المالي تأخر!!

اما كان بالإمكان شراء مواد الصيانة بالأجل؟ او تقدم طلب إلى البرلمان لصيانة محطات الانتاج وخطوط النقل؟ اما كوادر الصيانة الحمد لله الوزارة مليانة مهندسين وكفاءات.

يا اخوان تعرفون اكثر من ٧٠ ٪ من الاقتراض لمصالحة وزارة الكهرباء.

الثانية : لماذا تمتنع وزارة النفط عن تجهيز وزارة الكهرباء بالوقود؟ لأن وزارة النفط تطلب مستحقات قديمة ووزارة الكهرباء لم تسدد ما بذمتها.

بالله عليكم وزيرين من بلد واحد ومجلس وزراء واحد ورئيسهم واحد ويجتمعون كل يوم ثلاثاء وما تم تسوية الموضوع!! شنو معناها

الثالثة: لماذا ايران توقفت عن تجهيزنا بالغاز لان العراق يمتنع عن تسديد مبالغ تجهيز السنوات السابقة!! لماذا؟ لانه يجب ان يشترك العراق بالعقوبات الأمريكية المفروضة على إيران مع العلم ان اموال إيران موجودة ومرصودة بمصرف tBi فقط تحتاج امر حكومي حتى يتم اطلاقها وترجع إيران تجهزنا بالغاز.

النتيجة امريكا تفرض عقوباتها على إيران، الحكومة العراقية تساند العقوبات الفاتورة يدفعها ابناء الشعب العراقي.

برأيكم من هو المعاقب؟؟ ومن فرض علينا العقوبة؟