اكتفاء الحسناوي: تحمل الحكومات السابقة والحالية التعمد بعدم تفعيل قانون هيئة الطاقة الذرية العراقية

حملت النائبة عن كتلة الصادقون النيابية اكتفاء الحسناوي، الحكومات السابقة والحالية التعمد بعدم تفعيل قانون هيئة الطاقة الذرية العراقية رقم ٤٣ لسنة ٢٠١٦، مبينة انها ستتوجه الى المكمة الاتحادية لمحاسبة المسؤولين عن هذا التقصير.

وقالت الحسناوي في بيان اليوم الثلاثاء، إن “الحكومات السابقة والحالية تعمدت بعدم تفعيل قانون هيئة الطاقة الذرية العراقية ( رقم ٤٣ لسنة ٢٠١٦)، والامر المستغرب ان يشكل رئيس الوزراء الحالي مصطفى الكاظمي لجنة امر ديواني لإنشاء محطة كهرونووية وهذه من مهام هيئة الطاقة الذرية حسب القانون الغير مفعل لأسباب مجهولة”.

واضافت أنه “كان من المفترض تطبيق القانون وتفعيل قانون هيئة الطاقة الذرية العراقية ثم البدء بإنشاء المحطة الكهرونووية وتعتبر مهمه جدا وخطوة جيدة، علماً ان الموظفين ذو خبرة ومتدربين بمجال تخصصاتهم وعلى الحكومة ان تخطو خطوة ايجابية وطنية بتفعيل هذا القانون المهم، حتى تقوم الهيئة بمهامها على أتم وجه دون تدخل هيئة المستشارين وكثرة اللجان التي تأخذ جهود القائمين بتنفيذ المهام كالتخلص من النفايات المشعة التي تنفذ من قبل ما يسمى (بتشكيل النشاط النووي ) وكان من الأجدر ان يكون اسم العراق كباقي الدول وحسب القانون (هيئة الطاقة الذرية العراقية) بجهودهم وتفانيهم وبمتابعة وزير التعليم العالي ومحافظ البصرة ووزارة الصحة والبيئة تم التخلص من النفايات المشعة في البصرة الفيحاء وللاسف كل جهودهم تسجل للاخرين تحت مسميات لجنة امر ديواني”.

واوضحت الحسناوي انها “ستتوجه لتقديم شكوى بالمحكمة الاتحادية ضد من تسبب بتأخير تفعيل قانون هيئة الطاقة الذرية العراقية وبالوثائق والذي فيه مساس كبير بصحة المواطن في عموم العراق”، مطالبة رئيس الوزراء بـ”المباشرة بتنفيذ قانون هيئة الطاقة الذرية العراقية، الذي تم تشريعه بتاريخ 8/11/2016 وتم التصويت عليه من قبل البرلمان العراقي للدورة الثالثة”.