حسن سالم يحذر من تحول الكلية العسكرية إلى مصنع لـ”الدواعش”

حذر النائب عن كتلة الصادقون النيابية، حسن سالم، الاثنين، من تحويل الكلية العسكرية في العراق الى مصنع لتفريخ عناصر عصابات داعش.

وقال سالم في تصريح صحافي تابعته “العهد نيوز”، ان “القيادات العسكرية التي لا تمدح أو تتوافق مع الأمريكان، فسيكون مصيرها القتل أو الاحالة الى الامرة او التقاعد”، مردفا بالقول، “خير دليل على ذلك ما حصل مع الفريق سعد العلاق”.

وأضاف، “أوجه الكلام للقيادات السياسية وخصوصاً الشيعية؛ يجب ان يكون لها كلمة وموقف وكفاها سكوتا وإنبطاحا”.

وأوضح أن “إعفاء الضباط والقيادات العسكرية والأمنية وفق قرارات غير قانونية وغير اخلاقية، من شأنه تحويل الكلية العسكرية خلال السنوات المقبلة إلى مصنع للدواعش وليس مصنع للأبطال”.

وأشار سالم إلى أن “تنظيم داعش سيعاود السيطرة ثانية، لكن هذه المرة بشكل قانوني وبشكل رسمي”.