النائب عن الصادقون احمد الكناني : العصائب مساندة للتظاهرات واتهامها بالخروقات الأمنية يدعم تقسيم العراق

قال النائب عن كتلة الصادقون النيابية أحمد الكناني، الاثنين (9 كانون الاول 2019)، إن عصائب اهل الحق مساندة للاحتجاجات الشعبية منذ انطلاقها، وهي تقف بالضد من مخطط تقسيم العراق.
وقال أحمد الكناني، في تصريح له، إن “حركة عصائب أهل الحق منذ بداية التظاهرات السلمية وهي بموقف مساند، سواء على كان على لسان الأمين العام قيس الخزعلي، أو اعضاء المكتب السياسي أو كتلة الصادقون”.
وأضاف الكناني، أن “ما يتناوله الاعلام وما يتداول بمواقع التواصل الاجتماعي، بشأن وقوف العصائب خلف الخروقات الأمنية أثناء التظاهرات، غير صحيح”، مبيناً أن “عمق العصائب جماهيري ومواقفها معروفة لدى الجميع وفي تقديم خيرة ابنائها من اجل البلد”.
وأكد، أن “عصائب أهل الحق ضد مشروع تقسيم العراق، ومن يحاول الصاق التهم بهم يدعم مشروع تقسيم البلاد”، معرباً عن أمله بـ “ظهور شخصيات واضحة تشترك في المفاوضات، ويكون للمتظاهرين صوت”.