اخبار الصادقون

البجاري: الخلافات السياسية فسحت المجال لحكومة الكاظمي للتحرك دون رقيب

طالبت عضو مجلس النواب زهرة البجاري، الأحد، رئاسة مجلس النواب بإعلان موعد الجلسة البرلمانية المنتظرة خلال الأيام المقبلة، فيما أكدت أن الخلافات السياسية أدت لاستمرار حكومة تصريف الأعمال “بدون حسيب أو رقيب”.
وقالت البجاري في حديث صحفي، إننا “نطالب هيئة رئاسة البرلمان أن تدعو إلى جلسة برلمانية باعتبار أن الكثير من القوانين والقرارات متأخرة وتحتاج إلى تشريع، والأعمال الرقابية والتشريعية للبرلمان متوقفة”.
وأضافت: “لا يمكن أن نقوم باستدعاء أو استضافة المسؤولين الذين تلاحقهم ملفات الفساد”، مجددة طلبها بـ “ضرورة أن تعلن رئاسة مجلس النواب خلال هذه الأيام عن موعد جلسة لضمان استمرار عمله”.
وبشأن الخلافات السياسية، أوضحت النائب أنها “أخرت العمل في الدولة العراقية، وأصبح العمل بيد حكومة تصريف الأعمال منتهية الصلاحية والتي تختص لتمشية الأمور اليومية فقط، في الوقت الذي نلاحظ فيه أن المشاريع الكبيرة والأموال التي تسرق وتهدر بدون وجود رقابة وبدون حسيب”.

قد يهمك أيضاً