اخبار الصادقون

البلداوي: أمريكا تسعى لفرض سيطرتها على مقدرات العراق وتغييب مصلحته

اكد النائب عن كتلة الصادقون ، محمد البلداوي ، اليوم السبت، ان تأخر العراق بتفعيل المشاريع الاستراتيجية جاء نتيجة التدخلات الامريكية ومحاولة السيطرة على مقدراته.

وقال البلداوي، في حديث صحفي، إن “أمريكا تريد فرض مصالحها من خلال السيطرة على مقدرات العراق وتغييب مصلحة البلد”، مشيرا الى ان “تأخر العمل في الاتفاقية الصينية حدث نتيجة التدخلات التي حصلت من أمريكا”.

وبين أن ” الحكومة الجديدة وصلت الى مراحل متقدمة في اعادة الاتفاقية الصينية الى الواجهة”، مستدركا بالقول: العراق تعرض الى تغييب مصالحه في العديد من الفترات السابقة بسبب السياسة الاستعمارية التي مارستها أمريكا على العراق”.

وتابع، ان “تفعيل وإعادة الاتفاقية الصينية هو خيار جميع السياسيين العراقيين الذين وضعوا مصلحة البلد في المقدمة، فضلا عن ان الاتفاقية الصينية التي أصبحت الان مطلبا شعبيا لابد منه لوضع العراق في الطريق الصحيح”.

وأضاف، ان “تقدم العرق مرتبط في ابرام عقود المشاريع الاستراتيجية، ومنها طريق الحرير والمشاريع التي تضمها الاتفاقية الصينية”.

قد يهمك أيضاً