اخبار الصادقون

البلداوي: العدوان التركي يثبت ضعف الحكومة و يفضح وعودها بشأن حفظ السيادة

أكد النائب عن كتلة الصادقون محمد البلداوي ، الاثنين ، أن استمرار العمليات العسكرية داخل الأراضي العراقي دليل على ضعف الحكومة الحالية وكذبها بشأن الوعود التي جاءت بها حول استعادة الدولة واحترام السيادة من الخروقات. 

وقال البلداوي في حديث صحفي،  إن “الحكومة الحالية لم تنفذ أي من الوعود التي جاءت بها وخصوصا ما تضمنه المنهاج الوزاري بشأن استعادة هيبة الدولة وفرض سلطة القانون واحترام السيادة”. 

وأضاف، أن “الحكومة ضعيفة ولم تفرض سيطرتها على إدارة إقليم كردستان، مما دفع العراق إلى جعله فريسة أمام تركيا والولايات المتحدة”، مبيناً أن “زيارة وزير الدفاع التركي إلى الأراضي العراقية وتجوله في الإقليم يظهر عدم احترام أنقرة لحكومة بغداد”. 

وتابع البلداوي، أنه “لا يوجد أي سبب لصمت الحكومة على استمرار الاعتداءات التركية وقصف المناطق والقرى الكردية في كردستان”، لافتاً إلى أن “القوى السياسية ليس لديها موقف مندد بتلك العمليات”. 

وأوضح أن “الكتل المنضوية تحت الإطار التنسيقي يواصلون تثبيت موقفهم من هذه العمليات واستمرار المطالبات بإيقاف هذه الانتهاكات”.

قد يهمك أيضاً