اخبار الصادقون

السلطاني: هناك تفائل سياسي بحكومة السوداني نتيجة ما قدمته رغم عمرها القصير

اكدت النائب عن كتلة الصادقون و عضو لجنة الكهرباء النيابية سهيلة السلطاني ، السبت، ان رئيس الوزراء محمد شياع السوداني ، رسم الخطوات الاولى لحل ملف الطاقة في العراق ، فيما بينت ان الحكومة وضعت التخصيصات المالية اللازمة لتنفيذ مذكرات التفاهم مع شركة سيمنز قبل زيارة رئيس الوزراء الى المانيا .

وقالت السلطاني خلال حديث متلفز ، ان تنوع مصادر الحصول على الطاقة من اساسيات النجاح في ظل وجود هيمنة امريكية على العديد من المجالات الداخلية و تسببت مع الارهاب والفساد بتردي واقع الكهرباء في البلاد

واشارت السلطاني ، الى ان نقص الغاز الروسي خلف ازمة للطاقة في اوروبا بامكان العراق استثمارها لصالحه ، فيما اعتبرت ان تنفيذ مذكرة التفاهم مع سيمنز سيحل مشاكل الطاقة كونها تمتلك تقنيات حديثة وخطط جديدة يمكن استثمارها في العراق .

وبينت ، ان الحكومة تحاول استثمار الغاز في العراق بدل حرقه لاسيما وان جزء من ميزانية وزارة الكهرباء تهدر على الغاز ، فيما اوضحت ان مذكرة التفاهم مع سيمنز تشمل انشاء المحطات الحرارية من شأنها ادخال العراق الى عالم الطاقة النظيفة ، فضلا عن اهمية تفعيل المقاييس الذكية في مذكرة التفاهم مع سيمنز للقضاء على الفساد

ولفتت السلطاني ، الى وجود تفائل سياسي بحكومة السوداني كونها قدمت ما قدمت خلال عمر قصير فقط ، فيما اكدت ان كتلة الصادقون رفعت اكثر من كتاب لمعرفة اسباب رفع الدولار في الدورة السابقة .

قد يهمك أيضاً