اخبار الصادقون

الهلالي تطالب السوداني بتشكيل لجنة تحقيقية بإرتفاع سعر الصرف والسيطرة على السوق

اتهمت النائب عن كتلة الصادقون، ابتسام الهلالي ، اليوم الخميس، جهات سياسية واقتصادية “لم تسمها” بالوقوف وراء التلاعب بالسوق وارتفاع سعر صرف الدولار، مطالبة رئيس مجلس الوزراء محمد شياع السوداني بتشكيل لجنة تحقيق والسيطرة على سعر الصرف.

وقالت الهلالي، إن “الدينار العراقي انخفض بشكل كبير أمام الدولار الأمريكي”، مشيرة إلى أن “انخفاض قيمة الدينار تسبب في ارتفاع أسعار المواد الغذائية في السوق، ما أثر بشكل كبير على المواطنين وأصحاب القوت اليومي”.

وطالبت الهلالي، رئيس مجلس الوزراء محمد شياع السوداني “بعقد جلسة طارئة لمجلس الوزراء الاقتصادي وبشكل عاجل لمناقشة تداعيات ارتفاع سعر صرف الدولار إلى أكثر من 150 الف دينار لكل 100 دولارا”.

وبينت الهلالي، أن “السوداني مطالب اليوم أيضاً بتشكيل لجنة عليا تضم محافظ البنك المركزي ووزراء المالية والتخطيط والداخلية والتجارة، وفتح تحقيق مع المصارف الأهلية والتجار لمعرفة الجهات التي تقف وراء التلاعب بالسوق وارتفاع سعر صرف العملة”.

ويشهد سعر صرف الدولار الأمريكي إزاء الدينار العراقي ارتفاعاً مستمراً وملحوظاً، والذي أدى إلى اضطراب الحركة التجارية في الأسواق المحلية، وأسهم في ارتفاع أسعار المواد الغذائية والاستهلاكية وخاصة أسواق الجملة في منطقة جميلة التجارية ببغداد.

قد يهمك أيضاً