اخبار الصادقون

عدها قضية “خطرة” .. الجمالي يحذر من تبعات الاحتكام الى الشارع

اعتبر النائب عن كتلة الصادقون النيابية، علي تركي الجمالي ، اليوم السبت، أن الاحتكام الى الشارع العراقي قضية “خطرة”.

وقال الجمالي خلال حديث متلفز ، إن “الدعوات لتعطيل الحياة السياسية وتعطيل الاستحقاقات الدستورية، تزامنت مع قضية اختيار رئيس الوزراء، أشعرنا بالـ (خطر)”، معتبرا أن “الاحتكام الى الشارع العراقي قضية (خطرة)”.

وأضاف أن “الحكومة العراقية الحالية اتفقت وسهلت دخول الصدريين الى مبنى البرلمان”.

وأكد الجمالي أن “الاطار الشيعي كان ومازال مع فكرة حل البرلمان واجراء الانتخابات المبكرة، لكن الاطار الشيعي احترم قرار المحكمة الاتحادية عندما صادقت على نتائج الانتخابات وأقرت بوجوب تغيير بعض فقرات الدستور”.

وأشار الى أن “الاطار الشيعي لديه الكثير من الشبهات حول مفوضية الانتخابات”.

قد يهمك أيضاً