اخبار الصادقون

عقب تغريم مصرف الرافدين .. السلطاني: الفساد و هدر المال العام بلغ مرحلة لايمكن السكوت عنها

وصفت النائب عن كتلة الصادقون، سهيلة السلطاني، الثلاثاء، تغريم مصرف الرافدين مبلغ (٦٠٠ مليون دولار) لصالح احدى الشركات التي تحوم حول نزاهتها الشبهات بأنه كارثة يشترك فيها كل من مصرف الرافدين و وزارة المالية.

و اعتبرت السلطاني، في تصريح صحفي، بلوغ حالات الفساد و هدر المال العام في العراق الى هكذا منحى امر لا يمكن السكوت عنه بأي حال من الاحوال.

و اضافت، ان سرقة مبلغ (٦٠٠ مليون دولار)  ما يعادل ( ترليون دينار عراقي) بحجة التعويض لإحدى الشركات التي تحوم حول نزاهتها الشبهات يعد كارثة بكل المعاني يشترك فيها كل من مصرف الرافدين و وزارة المالية.
 ‏
 و تساءلت السلطاني، عن دور  ديوان الرقابة المالية و حكومة تصريف الاعمال عن هذه السرقات ، مبدية استغرابها من صمتهما الذي عدته دليلا  على الاشتراك في هذه السرقات التي لو وضعت في مكانها الصحيح ستوفر ما يقارب ٢٨٠ الف درجة وظيفية للعراقيين .

قد يهمك أيضاً